كرز

كرز

يحتوي الكرز المجفف على نسبٍ عاليةٍ من فيتامين ج، وفيتامين أ؛ حيث يزوّد كلُّ ربع كوبٍ من الكرز الجسمَ بـ8 مليغراماتٍ من فيتامين ج؛ أي ما يُقارب 9% من حاجة الجسم اليومية منه لدى الرجال، و11% لدى النساء، ويُعدّ فيتامين ج مهمّاً لدعم أنسجة الجسم وحمايتها من الجذور الحرّة، إضافةً إلى المساهمة في التئام الجروح وشفائها، وتكوين الكولاجين، بينما يُعدّ فيتامين أ مهمّاً للعناية بالبشرة؛ وذلك لأنّه يساهم في تكوين خلايا جديدة، وتغذية البشرة والحفاظ على إشراقها، إضافةً إلى المساعدة على التئام الجروح، وتعزيز المناعة؛ حيث يحتوي ربع كوبٌ من الكرز المُجفّف على 1132 وحدة دولية من فيتامين أ؛ أي ما يُقارب 38% من حاجة الجسم لدى الرجال، و49% من حاجة الجسم لدى النساء

مقارنه

Share this product

مصدر غني بالفيتامينات يحتوي الكرز المجفف على نسبٍ عاليةٍ من فيتامين ج، وفيتامين أ؛ حيث يزوّد كلُّ ربع كوبٍ من الكرز الجسمَ بـ8 مليغراماتٍ من فيتامين ج؛ أي ما يُقارب 9% من حاجة الجسم اليومية منه لدى الرجال، و11% لدى النساء، ويُعدّ فيتامين ج مهمّاً لدعم أنسجة الجسم وحمايتها من الجذور الحرّة، إضافةً إلى المساهمة في التئام الجروح وشفائها، وتكوين الكولاجين، بينما يُعدّ فيتامين أ مهمّاً للعناية بالبشرة؛ وذلك لأنّه يساهم في تكوين خلايا جديدة، وتغذية البشرة والحفاظ على إشراقها، إضافةً إلى المساعدة على التئام الجروح، وتعزيز المناعة؛ حيث يحتوي ربع كوبٌ من الكرز المُجفّف على 1132 وحدة دولية من فيتامين أ؛ أي ما يُقارب 38% من حاجة الجسم لدى الرجال، و49% من حاجة الجسم لدى النساء.[١] مصدر غني بالنحاس يُعدّ الكرز المُجفّف من الفواكة الغنيّة بمعدن النحاس؛ حيث يحتوي ربع كوبٍ منه على 92 ميكروغراماً من النحاس؛ أي ما يُقارب 10% من حاجة الجسم اليومية، ويُعدّ النحاس مهمّاً لتكوين الكولاجين، والمحافظة على قوة أنسجة الجسم، وذلك من خلال حماية الجسم من الجذور الحرّة، ومن الجدير بالذكر أنّه يساهم في إنتاج الطاقة في خلايا الجسم.[١] مضاد للأكسدة يحتوي الكرز على العديد من مضادات الأكسدة؛ ومن أهمّها البوليفينول (بالإنجليزيّة: Polyphenol)، والأنثوسيانين (بالإنجليزيّة: Anthocyanin) اللذين يساهمان في حماية الجسم من الضرر التأكسدي والالتهابات.[٢] التقليل من آلام العضلات وجدت العديد من الدراسات التي أُجريت على أشخاصٍ يمارسون التمارين الرياضية أنّ الكرز وعصيره يساهمان في التخفيف من آلام العضلات المُصاحبة للتمارين الرياضية، والتقليل من إجهاد العضلات.[٣] المساعدة على تنظيم النوم يُعدّ الكرز من الفواكه التي تساعد على تنظيم النوم وتحسين نوعيّته؛ وذلك لاحتوائه على هرمون الميلاتونين (بالإنجليزيّة: Melatonin) المسؤول عن الشعور بالنعاس، بالإضافة إلى أنّه يحتوي على التريبتوفان (بالإنجليزيّة: Tryptophan)، والأنثوسيانين اللذان يدعمان إنتاج الميلاتونين في الجسم، وقد وجدت إحدى الدراسات التي أُجريت على العديد من الأشخاص الذين يُعانون من قلّة النوم والأرق، والذين أُعطوا 480 مليلتراً من عصير الكرز لمدّة 14 يوماً زيادةً في مدّة النوم لديهم لديهم بمعدّل 85 دقيقة

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “كرز”

Your email address will not be published. Required fields are marked *